رسالة الشركاء المؤسّسين

نيت دالتون

تشارلي ليو

صوفيا واينيرت

٢٨ يونيو ٢٠٢٢

مرحبًا بك في سورا يونيون.

لقد قمنا ببناء سورا يونيون على مبدأ الإيمان بأن الموهبة موجودة في كل مكان، أمّ الفرص فليست كذلك.
ونحن نعمل على تغيير هذا الواقع.

بدأ الأمر كلّه من تمشية قصيرة. كان المكان أكثر من مجرّد متنزّه، لقد كان متحفَ الجسور البلّوريّة، وهو مجمّع في بنتونفي بأركنساس، يدمج ما بين الطبيعة والفنّ. تخيَّل جدرانًا مليئةً بالخُضرة، ونوافذَ واسعةً تنفتح على مظلّة شجريّة وبركٍ عاكسة!وبالنظر إلى الينابيع والجداول الطبيعيّة في غابة أوزارك الوارفة، بدَت الصورة مثاليّةً لمكانٍ يصلح لعيش الإنسان.

وقد ظلّ نقاشنا يدور بين موضوعين لا علاقة لأحدهما بالآخر: ما الذي سيحصل لاحقًا فيما يتعلّق بالعمل عن بُعد، وكيف سيتعامل العالم مع أزمة تغيّر المناخ التي تلوح في الأفُق. كيف ستستمرّ الرغبة والقوّة الدافعة للعمل عن بعد، والذي بدأ خلال الجائحة؟ماذا سيحدث للاجئين والنازحين الموجودين على خطوط المواجهة المباشرة لحالة الطوارئ المناخيّة، والذين كانت أعدادهم تتزايد بالفعل؟ بات الموضوعان الآن مرتبطَيْن ببعضهما؛ حيث جمعهما سؤال رئيسيّ - هل يمكن توظيف قوّة العمل عن بُعد لصالح الأشخاص الذين هم في أمسّ الحاجة إليها؟

هل يمكننا بناء شركة لدعم وتمكين أولئك الذين هم في أمسّ الحاجة إلى وظائف ثابتة ومرنة للعمل من مواقع مختلفة؟
هل يمكننا تقديم عمل مُرضٍ للأشخاص الموهوبين الذين نزحوا من ديارهم أو المعرّضين لخطر النزوح بسبب تغيّر المناخ أو بسبب النزاعات؟
هل يمكن لهؤلاء الأشخاص أن يشكّلوا فريق عمل عالميّ ويكونوا بمثابة الخبرات المتنوعّة اللازمة لاتّخاذ قرارات واعية وتقديم عملٍ مذهل؟

لقد غادرْنا والإلهامُ يملؤنا، كان يدفعنا إحساسٌ بضرورة مُلحّة لتجميع فريق يتمتّع بخبرة تشغيليّة وحياتيّة واسعة. نحن نتقدّم بسرعة في سورا يونيون، ففي غضون بضعة أشهر وجيزة، تمكّنّا من جمع فِرَق تصميم وترجمة وتوطين قويّة، وبدأنا في تنفيذ مشاريع للشركات عبر مختلف القارّات.

إنّ التحديات التي تنتظرُنا كبيرة، ولكن مع كلّ عضو نضمّه إلى فريقنا نرى الآثار الهائلة للفرص والتنوّع.

بينما نحن في بداية رحلتنا –بدعمكم– ستستمرّ هذه الرحلة وتبقى. معًا، ومن خلال تقديم خدمات احترافيّة عالميّة المستوى، نشارك التزامنا بأن نصبح قوّة ثابتة، محورُها الإنسان، تسهم في نقل مليار شخصٍ بنجاح.

لأنّ الفرصة يجب أن تلتقي بالموهبة أينما كان موقعها في العالم.

الشركاء المؤسّسون لسورا يونيون: صوفيا،ونيت،وتشارلي (刘畅)

شارك هذا المقال